الأربعاء، 28 يوليو، 2010

نــافذتي



عندما أشتاق للصباح من نافذتي

ولذلك الشارع وتفاصيله ..حتي الطيور التي تزور ذلك الشارع ,,وابتسامت الشمس

علي الارصفه والجدران
لكل مدنيه تفاصيل في كل صباح ولكل نافذه حكايه في ذلك الصباح

احب أتساع النوافذ وسكون المرتفعات واحب ان تغفو عيني وانا اراقب السماء

,,احب مداعبة الشمس لي في الصباح ,,

واحب حكي قطرات المطر في الشتاء

وللنوافذ حكايا

في كل صبـاح ومسـاء


,,عندما تختفي ملامح من احب بين الأرصفة ,,

وعندما اتعمد بأن لا ازور تلك الارصفه ,,

احب ان احفظ في عيني تفاصيل اخر لقاء

,,ليست الارصفه فقط التي اتعمدت نسيانها حتي تلك الاماكن التي كنا نلتقي بها

احب بان احتفظ بحميميتها عندما نلتقي ,,

اشتاقت عيني لهم اتمني بان ترجع الحياة في تلك الاماكن التي قررت ذاكرتي نسيانها حتي يتم فيها للقاء

اشتــاقت روحي وعيني لكـم

دلال , ساره ,أيمان ,مني

احبكم

هناك 4 تعليقات:

قلب طفله يقول...

يا زين نافذتج اللي تخلينا
نشوفج يا نور :)

مبارك عليج الشهر يا الغاليه
و عساج من عواده ^_^

لا تبطين نشتاق لج :***

غير معرف يقول...

من شاشتي المكسوره
الى نافذتج الل مو مكسوره

ابداااع ماشالله عليج :)

Uouo Uo يقول...



thx

مؤسسه تنظيف

secret يقول...

لا انقطعت صباحات الاشتياق